إظهار / إخفاء الإعلاناتاعلانات القنفذة نت
منتدى القنفذة والمراكز التابعة لها لمشاهدة تخفيضات الدخيل للعود أضغط هنا لمشاهدة جديد العروض الأعلانية بالقنفذة نت وحساباتها
مواقع الجمعيات الخيرية بمحافظة القنفذة.. ل لمشاهدة جديد العروض الأعلانية بالقنفذة نت وحساباتها
استمع للقران الكريم بالضغط على اسم القارىء لمشاهدة مغاسل نظيف للمفروشات بتقنية الرغوة الحديثة  أضغط هنا

 
العودة   القنفذة نت > ! ש ǁ| الأقسام العـــامة ǁ|! ש > الطلاب والطالبات
 

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 08-Sep-2017, 02:03 PM   #1
مساعد مشرف منتدى القنفذة والمراكز التابعه لها
 

افتراضي كيف نصل إلى حياة علمية وعملية متكاملة ؟ " بقلم / صالحة السريحي"

كيف نصل إلى حياة علمية وعملية متكاملة ؟

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

صالحة السريحي

تتوالى الأجيال وتتبدل ولايتوقف نبع العلم في هذا العالم!
أن نعيش حياة عملية متفاعلة سلاحها العلم أرقى بكثير من أن نعيش حياة متخبطة لاتقوم على أسس علمية قائمة على دراسات وأبحاث علمية ! تتأثر المجتمعات كافة في الوقت الحاضر والمستقبل بعلاقتها بالعلم وكشوفاته وآخر أبحاثه ، فهل يمكن أن يرقى مجتمع من دون علم وعمل ؟! وفي المقابل هل يمكن أن يسقط مجتمع بسبب عمل مبني على أسس علمية خاطئة أو غير مكتملة ؟

العلم نعمة عظيمة تتطور وتنمو به المجتمعات وتتقدم به الأمم قال تعالى : ((هل يستوي الذي يعلمون والذين لايعلمون )) ، مرت العصور التي كانت تعيش في نوع من التأخر في العلم واستغلال أساليبه على أكمل صورة ، أما اليوم فالتقدم العلمي مزدهر ومُبهر في كشوفاته واختراعاته على أصعدة عديدة و مجالات مختلفة منها الطبية والتقنية والتكنولوجية . وكيف يمكننا أن نتقدم بالعلم ؟ على الإنسان أن يستشعر هذه النعمة ويطمح في الفهم والوصول إلى درجة علمية مميزة وخير العلم في نشره والاستفادة منه التعلم بإمكانه أن يصنع عقلية مُفكرة تساهم وتُغير المجتمع إلى حياة أفضل . العلم مهم جداً وبدرجة كبيرة للإنسان في الوقت الحالي والمستقبل لما يعيشه الإنسان من ظروف محيطه من حوله فعليه أن يتكيف مع التطور العلمي ويستفيد منه . الناس كلما تعلموا ، كلما قلت فُرص الخطر عليهم في المستقبل ، الحياة العلمية لها علاقة وثيقة بالحياة العملية والتفاعلية في أوساط المجتمع وقد يكون هذا من منطلق الثقافة! هذه الثقافة سد منيع يُحَصِّن المجتمع من الهلاك والسقوط في أوحال الجهل والتخلف.

تَقَبُّل فكرة تعلم العلم والعمل به أهم خطوة لتحقيق النجاح الشخصي أو المجتمعي، بعد ذلك يأتي الأروع والمطلوب وهو التفوق في الحياة ، هذا الأمر لايأتي عبثاً بل لابد للإنسان أن يجتهد ويثابر .الاستعداد المسبق الجيد للحياة العلمية يقدم طريق واضح ومدروس لهذه الحياة وعلى خطاه يصل الإنسان إلى التفوق ومن طرق هذا الاستعداد : تهيئة البيئة المحيطة وقد تكون هذه البيئة شخصية، أسرية، اجتماعية . البيئة الشخصية للإنسان المتعلم من المفترض أن تكون مرتبة ومنظمة للوصول إلى نتيجة ، أما الأسرية فلها تأثير قوي وفعال لما تحتويه الأسرة من لحظات ومواقف ومشاعر ويمكن أن تكون إيجابية والأدهى قد تكون سلبية ، أما الاجتماعية ، فنظرة المجتمع محدقة إلى المتعلم وهذه النظرة أيضاً ممكن أن تكون مُشجعة وقد تكون سلبية وما يحيط الإنسان من مجتمع له تأثير فعال على عزيمة الشخص للعلم حيث إنه كلما شجع وحفز الإنسان كلما أنتج أكثر . كل هذه البيئات فعلاً تُحيط بالشخص المتعلم وكيف مايتعامل معها سيرى النتيجة ، قراراته وانفعالاته حول هذه البيئات يمكنها تسيير طريقه نحو العلم ، والاكتراث بالمشاكل والمعوقات لايصنع متعلما منتجا فعالا في حياته !

المصدر صحيفة المنبر الإلكترونية


التوقيع:
شاهد جديد قناة القنفذة نت على اليوتيوب
اشترك بالقناة ليصلك الجديد

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


المرقاب متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة

Forum Jump


الساعة الآن 08:26 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2019~ Sto0ory.Com.Sa
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi