إظهار / إخفاء الإعلاناتاعلانات القنفذة نت
منتدى القنفذة والمراكز التابعة لها لمشاهدة تخفيضات الدخيل للعود أضغط هنا لمشاهدة جديد العروض الأعلانية بالقنفذة نت وحساباتها
مواقع الجمعيات الخيرية بمحافظة القنفذة.. ل لمشاهدة جديد العروض الأعلانية بالقنفذة نت وحساباتها
استمع للقران الكريم بالضغط على اسم القارىء لمشاهدة مغاسل نظيف للمفروشات بتقنية الرغوة الحديثة  أضغط هنا

 
العودة   القنفذة نت > ! ש ǁ| الأقسام العـــامة ǁ|! ש > المقالات ومــدونــات الأعــضـــاء الـخـاصـــة
 

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 01-Feb-2019, 10:46 AM   #1
اداري
مشرف على منتدى محافظة القنفذة
مشرف على مجموعة القنفذة نت البريدية
 
الصورة الرمزية محب القنفذة
 

افتراضي سياحة في بلد الأمان...

الجمعة 26 جمادى الأولى 1440هـ - 1 فبراير 2019م

سياحة في بلد الأمان



نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
محمد أحمد الناشري

في كل بلدان العالم أصبح للسياحة والترفيه أهمية بالغة فهي تعتبر متنفسا ورافدا اقتصاديا.
وكثير من بلدان العالم لايوجد بها موارد إلا الموارد السياحية التي دعمت اقتصادها، ومعظم السياح هم من أبناء هذا الوطن ضخوا أموالا كثيرة في الخارج في سبيل الترفيه عن النفس بالرغم من المتاعب والمصاعب والمشاكل التي تواجههم خارج الوطن.
ومع توفر وسائل السفر للخارج للسياحة والتعرف على الثقافات فالذي لم تحصل عليه الأسر في بلدها أصبح في الخارج في متناول اليد، والشعب السعودي في هذا الوطن أحد شرائح المجتمعات العربية يبحث عن السياحة والترفيه ومزيد من الثقافات، ومع توفر هذه الوسائل في هذا الوطن سوف تستغني الكثير من الأسر عن السفر إلى الخارج بحثاً عن الترفيه، ونحن في زمن لانستطيع أن نكون متقوقعين في أحضان الماضي مع تمسكنا بمبادئ ديننا الحنيف والوسطية، وشعبنا شعب متمسك بعقيدته الإسلامية.
في أماكن الترفيه في وطننا مُصليات للنساء وللرجال وعندما يسمعون صوت المؤذن للصلاة وبدون أن يأمر عليهم أحد كل شيء يتوقف ويهرعون إلى المُصليات وبعد أداء الصلاة تستأنف البرامج، وهذا ما لا تجده في أماكن الترفيه لبعض دول الخارج، مع الانفتاح في العالم بوسائل التواصل الاجتماعي بكافة أشكالها أصبح في متناول يد الفتاة والشاب بل حتى الأطفال الجوال يجوب به العالم في ثوانٍ قبل أن يرتد إليه طرفه يكون بين يديك بكل ما يحمله من غث وسمين، فكيف نستطيع منع ومحاربة هذه الوسيلة التي أصبحت من ضروريات الحياة، وهي تحمل الأفلام الخليعة والسينما والطرب إلخ..
هنا البعض يقول لا نريد الترفيه في هذا الوطن ونسوا أن بين أيديهم وبناتهم وأولادهم الصغار والكبار الجوال، يحمل أصناف الترفيه وأشكاله، وبعصاة قوقل يكون بين يدي البعض كُل وسائل الإغراءات والمفاسد، وأنت داخل حجرتك دون رقيب ودون تحكم في هذه الوسيلة، فهل نستطيع الاستغناء عن هذا الجوال؟!
من وجهت نظر الكثير أن أماكن الترفيه التي تشرف عليها جهة حكومية في وطننا أكثر أماناً لأن عليها رقابة، لا سيما أنك في بلد الأمن والأمان، ولدينا مصايف بحرية وجبلية بالشرق والغرب والجنوب والشمال، ومع اكتمال المشاريع السياحية الضخمة سوف نستغني عن السفر خارج الوطن، ويكون سمننا في دقيقنا، لا سيما أن السياحة أصبحت رافدا اقتصاديا لكل بلد.


----------------------
نقلا عن صحيفة الرياض



التوقيع: نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
محب القنفذة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة

Forum Jump


الساعة الآن 01:51 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2019~ Sto0ory.Com.Sa
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi