إظهار / إخفاء الإعلاناتاعلانات القنفذة نت
منتدى القنفذة والمراكز التابعة لها لمشاهدة تخفيضات الدخيل للعود أضغط هنا لمشاهدة جديد العروض الأعلانية بالقنفذة نت وحساباتها
مواقع الجمعيات الخيرية بمحافظة القنفذة.. ل لمشاهدة جديد العروض الأعلانية بالقنفذة نت وحساباتها
استمع للقران الكريم بالضغط على اسم القارىء لمشاهدة مغاسل نظيف للمفروشات بتقنية الرغوة الحديثة  أضغط هنا

 
العودة   منتديات القنفذة نت > ! ש ǁ| أقسام المنتديات الأدبية ǁ|! ש > منتدى النثر والخواطر والقصص
 

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-Aug-2018, 06:14 PM   #1
مشرفا على القسم التقني
مشرفا على منتدى اللغة الانجليزية
 

افتراضي قصة كفاح شاب تعرض لضائقة ماليه ...

القنفذة نت
21 ذو القعدة 1439 هجري

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
محمد احمد الناشري

قصة كفاح شاب تذكرته في هذه اللحظه
قال لي عندما كنت شاباً تعرضت لضائقه ماليه
أهلا بكم أحبتي مع قصه وروايه من الواقع لمثل هذه القصه اتشوق لأنها تحاكي كفاح شاب لم يستسلم للحياة او لقسوة والده بل نفض غبار الرتابه وشق طريقه (لم يستسلم للبطاله فهي مطية العجزه) انموذج هذا الشاب يجب ان يُقتدى به لاسيما ان فرص العمل في هذا الوقت تحوم في الافق تنتظر المُتلقي لها
ومن الممممممموجز للتفصيل

هذه قصه حقيقة
شاب من الجنوب ولكنه استقر الحال به في جده مع والده التقيته بالصدفه في اواخر عام 1415هجري حينما جمعنا لقاء في أحد المناسبات عند صديق للطرفين تعرفت عليه فهو شاب وقار ظاهر عليه آثار النعمه من خلال هندامه واخلاقه وشياكته ورومانسيته وسيارته الفارهه وعلاقاته الواسعه بالكثير من الوجههاء ورجال الاعمال والمسؤلين وصارت بيننا صداقه وتواصل إلى قريب فقدت التواصل معه بسبب فقدان رقم جواله
تذكرته في هذا المساء ومن شدة إعجابي به سطرت هذه اﻷسطر القلائل فهو نموذج لشباب وشابات كثر في وطننا (لم اذكر اسمه لشيء في نفس يعقوب) ولكن اسمه محفور في ذاكراتي ولازلت ابحث عنه عند اصدقائي حتى استئاذنه في ذكر اسمه في التوثيق عندما اصدر الكتاب إن شاء الله الذي سوف يحمل رموز وشخصيات ومواقف

لم أمل من حديثه في ذلك الوقت وعندما بدأ في سرد قصة حياته لكن المضيف قال لنا تفضلوا للعشاء قبل مايكمل قصته تشوقت لقصة حياته وكفاحه فهو نموذج يقتدى به في جيل شبابنا وعدني انه سيكمل قصة كفاحه افترقنا بعد أن أخذ رقم جوالي وانا كذلك وفي يوم أتصل بي وقال إذا أردت ان أكمل قصتي فأدعوك بزيارتي في الشاليه الخاص بي على شاطئ البحرالاحمر وﻹنني متشوق لقصة كهذه لم أتردد زرته سررت بالمكان تجاذبنا أطراف الحديث مع قهههوة المساء وقلت له انا معجب بك ألا تكمل لي القصه ولوسمحت من البدايه تبسم ضاحكا وقال لي أبشر بس بعد تناول وجبة العشاء من السمك الناجل والقنمبري اكلات بحريه طازه أحضرها عماله من قارب الصيد الخاص به وبعد تناول العشاء بدأ في سرد قصته قال نشأت في بيت عز ووالدي صاحب مقاولات وكنا عايشين في نعيم حتى أتى اليوم الذي تزوج فيه والدي بزوجه ثانيه صغيرة في السن فارق السن بينهما عشرون عاما انجبت له ولدين وبنت وانا وحيد أمي من أبي زوجني والدي وآمن لي انا ووالدتي وزوجتي دور في الفله ولكن الغيرة وكيد النساء من الزوجه الثانيه على غرار المسلسلات نغصت علينا حياتنا ولم تكمل سعادتي بعد زواجي بسته اشهر انفصلا عن بعض طلق ابي والدتي قبل أن أكون نفسي اسودت الدنيا في وجهي بهذا الانفصال المفاجئ وبين عشية وضحاها أصبحنا بلا مأوى ولا دخل جدي ﻷمي فقير الحال ويسكن هو وزوجته في شقه متواضعة لم نجد ملاذ بعد الله إلا بيت جدي انقطعت عن الدراسه بسبب إرتباطي بالزواج حينما كنت عند والدي ولكن بعد الإنفصال خرجنا جميعا من الفله اتجهنا لجدي ولكن السكن صفير لايتحمل وقلت لزوجتي ووالدتي خذوا هذه الغرفه وأنا بأسكن محل ماء أجد العمل وفعلا طرقت باب أحد الأصدقاء يساعدني في وظيفه أو عمل خاص فلم نجد شيء من ذلك فقال لي اعرف صديق لي
(في حلقة الخُضار يالله بنى نروح له فعلاً ذهبنا لحلقة الخضار
ورحب بي الرجل واشتغلت براتب سبعمائة ريال وأهم من هذا فيه غرفه أنام فيها حمدت الله وبدأت في الشغل بحماس بعدها صرت آخذ بضاعه معاه واسوقها في الشوا رع على عربيه)

كونت قرشين وأستأجرت شقه غرفتين ومجلس ومطبخ اعطيت والدتي غرفه وأخذنا الغرف الباقيه وأقسم لي بالله انه كان هوا وزوجته ووالدته
(يشربون الماء من البزبوز وعلى مايجود به أهل الخير )
بينما والده صاحب مقاولات ونمت تجارته وصار من رجال الأعمال لكن لم يساعده بشيء من المال ولكن هذا الجفاء كون عنده إحساس المسؤوليه وصار حافز عند هذا الشاب الشهم في البحث عن العمل الذي يغنيه بعدالله عن القريب والبعيد
يقول في يوم من الأيام شاهدني صديق والدي وانا على باب المسجد بعربية الخُضار تلثم بغترته على وجه حتى لااعرفه واشترى كميه من الخضار تفوق حاجته فشككت في الوضع انتظر حتى فرغت من الزباين وقال لي انت ولد فلان قلت له بلى نعم وقال ما هذا الذي اراه اعرف ان والدك غني فقصيت عليه القصه من طقطق إلى السلام عليكم حزن وفرح انني لم استسلم للظروف وعرض عليه العمل لديه فهوا صاحب مكتب عقار كبير ومشهور لم اتردد
وقعت العقد براتب متوسط وامن لي السكن ومن خلال هذا العمل كونت صداقات مع وجههاء ورجال اعمال وصديق والدي عرض عليه ان اعمل لحسابي وهوا يدعمني مرض والدي وادخل المستشفى في الجنوب ونقلته على حسابي في الخارج وتخلوا عنه اولاده وزجته وعند العوده لمنزله في جده عمل عزومه كبيره دعا فيها رجال الاعمال والوجهاء ومن ضمنهم صديقه الذي كان سبباً في سعادتي بعدالله ولم يخبرهم بالضيف إلا عندما قال لهم تفضلو للعشاء على شرف إبني فلان وشيك بمليون وفله واعاد زوجته القديمه لعصمته وهكذا هم الرجال الكرام والشباب الهمام
فإن مع العسر يسر وماتضيق إلا وتفرج واعقلها وتوكل
مع تحيات محبكم
الناشري محمد احمد العبدالفقير إلى الله

التوقيع: نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
النجم الذهبي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة

Forum Jump


الساعة الآن 10:30 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2018~ Sto0ory.Com.Sa
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi